تنظيف الأسنان
18 مارس, 2020
​تسوس الأسنان
18 مارس, 2020
عرض الكل

اختيار فرشاة الأسنان:
يجب أن يكون حجم وشكل الفرشاة مناسبًا للفم، ويسمح بمرورها على جميع أسطح الأسنان بسهولة، وكذلك يجب أن تكون ذات شعيرات ناعمة ومصنوعة من النايلون حتى لا تؤذي وتخدش اللثة والأسنان.

اختيار معجون الأسنان:
جميع أنواع معجون الأسنان تشترك في مكوناتها الأساسية، ولكن تختلف في بعض المكونات الإضافية، وقد يكون بعضها مفيدًا أكثر من الآخر، لذلك

يجب مراعاة التالي عند الشراء:
• أن يحتوي على مادة الفلورايد (وهي مادة تساعد بشكل كبير على الوقاية من تسوس الأسنان).
• تستخدم بعض معاجين الأسنان لحالات خاصة (كمعاجين تبييض الأسنان ومعاجين حساسية الأسنان وغيرها) وينصح قبل استخدامها باستشارة طبيب الأسنان.

معجون أسنان الأطفال:
• الذين تقل أعمارهم عن 3 سنوات:
يجب البدء بالعناية بأسنان الطفل منذ بدء تناوله للطعام، وذلك باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد بكمية ضئيلة بحجم حبة الأرز.
• الذين أعمارهم من 3-6 سنوات:
يجب ألا تزيد كمية المعجون المحتوي على الفلورايد على حجم حبة البازلاء.
تغيير فرشاة الأسنان:
يُنصح بتغييرها كل ثلاثة أو أربعة أشهر، أو عند اهتراء شعيراتها، وذلك للحفاظ على فعاليتها في التنظيف وعدم إيذاء أنسجة اللثة.

مدة تنظيف الأسنان:
يجب تنظيف الأسنان مرتين باليوم ولمدة دقيقتين في كل مرة، ويُنصح بعدم تنظيف الأسنان مباشرة بعد تناول الحمضيات للمحافظة على طبقة المينا.

متى يُنصح بمراجعة طبيب الأسنان؟
يُنصح بزيارة الطبيب كل ستة أشهر، وتعتمد دورية الزيارة تبعًا لاحتياج الشخص، فقد تكون كل ثلاثة أشهر وقد تصل أحيانًا إلى سنتين.

إرشادات للمحافظة على فرشاة الأسنان:
• تجنب مشاركة فرشاة الأسنان مع الآخرين؛ لأن ذلك يسبب انتقال البكتريا من شخص لآخر، مما يزيد فرصة الإصابة بالعدوى، خاصة عند المصابين بنقص المناعة.
• غسل فرشاة الأسنان جيدًا بالماء بعد الانتهاء من استخدامها.
• وضع الفرشاة بشكل طولي بعد تنظيفها؛ لتسريع جفافها، وإذا كانت موضوعة بالقرب من الفُرش الأخرى فينصح بمراعاة إبعاد رؤوسها عن بعض تجنبًا لانتقال البكتريا بينها.
• تجنب تغطية الفرشاة دون حاجة ــ كوضعها في الحقيبة مثلاً ــ وعدم حفظها في أماكن مغلقة؛ لأن البيئة الرطبة تزيد نمو البكتريا.
• تجنب تعقيم فرشاة الأسنان عن طريق وضعها في غسالة الصحون أو المايكروويف؛ لأن ذلك قد يتلفها.
لا توجد دراسات تثبت أن نقع الفرشاة في غسول الفم أو المعقم الخاص بفرش الأسنان له فوائد إضافية أو أضرار على صحة الفم.

إرشادات للمصابين بنقص المناعة:
يجب أن يبتعد المصابون بنقص المناعة عن كل ما قد يعرضهم للعدوى، وهنا لا بد من استشارة طبيب الأسنان المتخصص الذي قد ينصح باستخدام بعض أنواع غسول الفم أو فرش الأسنان الاسفنجية وغيرها.

خطوات تنظيف الأسنان:
تختلف طريقة تنظيف الأسنان بالفرشاة حسب حالة الشخص وعمره، وبإمكان طبيب الأسنان المساعدة على شرح الطريقة المناسبة، وبشكل عام ينصح باستخدام فرشاة الأسنان بالشكل التالي:
• وضع الفرشاة على الأسنان بزاوية 45 درجة، بحيث تلامس شعيرات الفرشاة طرف اللثة والأسنان.
• تنظيف كل 2 أو 3 أسنان معًا برفق ذهابًا وإيابًا من جهة اللثة إلى نهاية السن، وهكذا لبقية الأسنان.
• تنظيف الأسنان الخلفية (الأضراس) بوضع الفرشاة بزاوية 45 درجة أيضًا ذهابًا وإيابًا وبحركة دائرية على جميع الأسطح الداخلية.
• تنظيف الجهة الداخلية من الأسنان باستخدام رأس الفرشاة، وتحريك الفرشاة بشكل طولي للأعلى والأسفل.
• تنظيف أطراف الأسنان، ثم تنظيف اللسان باستخدام الفرشاة الخاصة به، أو بفرشاة الأسنان.